الأسئلة الشرعية » الأخلاق والآداب » صلة الأرحام


01 - شعبان - 1428 هـ:: 15 - أغسطس - 2007

الخوف من العقوق والقطيعة!


السائلة:منتهى

الإستشارة:عادل بن عبد الله باريان

السلام عليكم ورحمة الله...
عندي سؤال عن موضوع يحيرني ولا أعرف هل الذي أفعله صحيح ويرضي ربي أم لا وهي.. أنه حدثت مشكلة بين أبي وعمي وأبي منعنا من عمي ومن الذهاب لبيت عمي وإذا رحنا بيت أهلنا وعمي موجود أبي ينادينا ما يخلينا نجلس مع عمي صرنا نروح من وراء أبي لعمي مع أخي الكبير أنا وأخواتي الاثنتين ونقابله علما أن أبي مانعنا.
وعمي في الفترة الأخيرة صار يتكلم على أبي ويسب عليه ولما علمنا كلمنا عمي بأنه أخطأ بهذا الشيء وتمادى فيه وبعدها قاطعناه فما العمل هل هذا فيه عصيان للوالدين؟؟


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله و الصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
أختي الكريمة: ليسَ بمستغرب أن يحدثَ الخلاف بين الأقارب، و لا بين الأصدقاء والأصحاب، بل و الإخوة، حتى بين الزوج و زوجه.
ولكن الذي يستغرب و يستنكر هو أن يتطور ذلك إلى عداء وبغض وحقد وكراهية الخير للمخالف.
أختي المؤمنة : لقد أمرنا تبارك و تعالى بالإحسان لمن أساءَ إلينا ولمن ظلمنا ، وذلك ليبقى المجتمع المسلم لُحمةً واحدة متعاوناً متماسكاً.
قال ربنا تبارك وتعالى : ( وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ ) [فصلت : 34] .
قال علي بن أبي طلحة، عن ابن عباس في تفسير هذه الآية: [ أمر الله المؤمنين بالصبر عند الغضب، والحلم عند الجهل، والعفو عند الإساءة، فإذا فعلوا ذلك عصمهم الله من الشيطان، وخضع لهم عدوهم كأنه ولي حميم] .
فقوله تعالى : { ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ } أي : " فإذا أساء إليك مسيء من الخلق، خصوصًا من له حق كبير عليك، كالأقارب، والأصحاب، ونحوهم، إساءة بالقول أو بالفعل، فقابله بالإحسان إليه، فإن قطعك فَصلْهُ، وإن ظلمك، فاعف عنه، وإن تكلم فيك، غائبًا أو حاضرًا، فلا تقابله، بل اعف عنه، وعامله بالقول اللين. وإن هجرك، وترك خطابك، فَطيِّبْ له الكلام، وابذل له السلام، فإذا قابلت الإساءة بالإحسان، حصل فائدة عظيمة " . تفسير السعدي - (ج 1 / ص 749) .
و صلة الأرحام واجبة ولو حصلت منهم الإساءة  والإيذاء ، ففي صحيح مسلم  (ج 12 / ص 412) عن أبي هريرة – رضي الله عنه - أن رجلا قال يا رسول الله إن لي قرابة أصلهم ويقطعوني وأحسن إليهم ويسيئون إلي وأحلم عنهم ويجهلون علي .
فقال صلى الله عليه وسلم [ لئن كنت كما قلت فكأنما تسفهم المل ولا يزال معك من الله ظهير عليهم ما دمت على ذلك ] .
و: ( الْمَلّ ) بِفَتْحِ الْمِيم : الرَّمَاد الْحَارّ ، وَ ( تُسِفُّهُمْ ) بِضَمِّ التَّاء وَكَسْر السِّين وَتَشْدِيد الْفَاء ، وَ ( الظَّهِير ) الْمُعِين ، وَالدَّافِع لِأَذَاهُمْ .
قال النووي – رحمه الله – في شرحه على مسلم - (ج 8 / ص 351) :[ومعناه كأنما تطعمهم الرماد الحار ، وهو تشبيه لما يلحقهم من الألم بما يلحق آكل الرماد الحار من الألم ، ولا شيء على هذا المحسن ، بل ينالهم الإثم العظيم في قطيعته ، وإدخالهم الأذى عليه . وقيل : معناه إنك بالإحسان إليهم تخزيهم وتحقرهم في أنفسهم لكثرة إحسانك وقبيح فعلهم من الخزي والحقارة عند أنفسهم كمن يسف المل . وقيل : ذلك الذي يأكلونه من إحسانك كالمل يحرق أحشاءهم . والله أعلم ].
و لا يجوزُ بأي حالٍ من الأحوال قطيعة الرحم ، ففي صحيح مسلم - (ج 12 / ص 408) عن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يدخل الجنة قاطع .
قال ابن أبي عمر قال سفيان يعني قاطع رحم .
و أما بالنسبة للتعامل مع والدكم فعليكم بالإصلاح بينهما قدرَ المستطاع، وإيجاد الحلول للحل من النزاع.
فإن لم تستطيعوا فعليكم أن تصلوا عمكم ولو بدون علم والدكم؛ حتى لا تتطور الأمور للأسوأ، ومع هذا فلا بدَّ أن تسعوا في الإصلاح قدر المستطاع، ولا يكلف الله نفساً إلاَّ وسعها.
وحثوا والدكم على العفو والتجاوز على التسامح و الإحسان والغفران، وخوفوه بالله تبارك وتعالى، وذكروه بالموت، وأنَّ هذه الحياة فانية، و كل شيء عليها هالك صائرٌ للزوال.
وفي الصحيحين عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [إن الله خلق الخلق حتى إذا فرغ منهم قامت الرحم فقالت هذا مقام العائذ من القطيعة قال نعم أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك قالت بلى قال فذاك لك ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اقرءوا إن شئتم: { فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها}] .
وأسأل الله لكم التوفيق والسداد ، والهدى و البر والرشاد.
وفقكم الله لكل خير.



زيارات الإستشارة:4207 | استشارات المستشار: 218


استشارات محببة

مشكلته أنه جاف عاطفيا ومن جنسية أخرى!
الاستشارات الاجتماعية

مشكلته أنه جاف عاطفيا ومن جنسية أخرى!

السلام عليكم .. تقدّم لخطبتي منذ أكثر من عام زميل لي في نفس...

د.سميحة محمود غريب752
المزيد

ما هو الفرق بين القوامة والولاية؟
استشارات الولاية

ما هو الفرق بين القوامة والولاية؟

...

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند753
المزيد

بيئة منزل عمّته ليست كبيئة منزلي والتي أربّي فيها أطفالي!
الإستشارات التربوية

بيئة منزل عمّته ليست كبيئة منزلي والتي أربّي فيها أطفالي!

السلام عليكم ورحمة الله لي ابنان الأوّل ثلاث سنوات وشهران تقريبا...

أماني محمد أحمد داود753
المزيد

أحمل مسؤوليّة أمّ وثلاث بنات وأب شبه عاجز!
الاستشارات الاجتماعية

أحمل مسؤوليّة أمّ وثلاث بنات وأب شبه عاجز!

السلام عليكم أنا شابّ عمري أربع وعشرون سنة بدأت معاناتي منذ...

رانية طه الودية753
المزيد

سبحان الله يخاف أن ينفق على ابنته ولا يخاف من ربّه!
الاستشارات الاجتماعية

سبحان الله يخاف أن ينفق على ابنته ولا يخاف من ربّه!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أستغفر الله العظيم و أتوب إليه...

مها زكريا الأنصاري753
المزيد

مضت سبع سنوات وأنا لا أعرف عن زوجي شيئا!
الاستشارات القانونية

مضت سبع سنوات وأنا لا أعرف عن زوجي شيئا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تزوّجت من شخص في 2 0/10 ومكثت...

هدى محمد نبيه753
المزيد

الآن لا أدري هل أنا ظالم لحبيبتي السابقة؟
الاستشارات الاجتماعية

الآن لا أدري هل أنا ظالم لحبيبتي السابقة؟

السلام عليكم ورحمة الله ... أحببت زميلة لي فصارحتها فرفضت بحجّة...

أماني محمد أحمد داود753
المزيد

لا أحبّ زوجتي ولا أراها تجذبني أبدا!
الاستشارات الاجتماعية

لا أحبّ زوجتي ولا أراها تجذبني أبدا!

السلام عليكم وبعد الاعتذار لكم لأخذنا القليل من وقتكم الثمين نستشيركم...

د.خالد بن عبد الله بن شديد753
المزيد

هو إنسان طيّب لكنّي لا أقدر أن أجبر قلبي أن يحبّه!
الاستشارات الاجتماعية

هو إنسان طيّب لكنّي لا أقدر أن أجبر قلبي أن يحبّه!

السلام عليكم أرجو مساعدتي في اتّخاذ قراري فأنا في حيرة من أمري....

منيرة بنت عبدالله القحطاني754
المزيد

ماذا أختار الزواج أم كفالة اليتيم ؟
الاستشارات الاجتماعية

ماذا أختار الزواج أم كفالة اليتيم ؟

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته أنا فتاة عزباء عمري ثمانية...

تسنيم ممدوح الريدي754
المزيد