الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


22 - ربيع أول - 1428 هـ:: 10 - ابريل - 2007

هل الوسواس في الصلاة له علاقة بالمشاكل النفسية؟


السائلة:ف ع

الإستشارة:عبد العزيز بن عبد الله بن صالح المقبل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أطرح عليكم مشكلتي التي أقلقتني كثيرا وأتعبتني كثيرا أرجو أن أجد لديكم بعد الله الحل الشافي . أنا كثيرة الوسواس في الصلاة يعني أشك أن صلاتي فيها نقص كل يوم وفي كل وقت لازم أسجد سجود السهو أو أعيد الصلاة وأحيانا تأتيني آلام في الصدر وكتمة وضيقة لا أعرف ما سببها استمررت فترة شهرين تقريبا وأنا أقرأ سورة البقرة وأقرأ على نفسي قبل أن أنام وارتحت قليلا والآن رجعت لي هذه الأعراض . علما أن والدتي توفيت منذ أربعة أشهر وأنا تطلقت منذ ثلاثة أشهر فهل ممكن أن هذه المصائب لها دخل بما أعانيه. أفيدوني أثابكم الله ووفقكم وجزاكم الله خير الجزاء .
أفضل أن يجيب على مشكلتي والدي الدكتور عبدالعزيز المقبل مع احترامي الشديد للجميع وشكرا


الإجابة

الأخت الفاضلة: ف ـ السعودية، وفقها الله.
بنتي الكريمة: لا أستبعد أن يكون للأحداث التي مررت بها أثر في وجود الوسواس القهري، الذي تعانين منه.
والآلام التي تعانين منها في الصدر، أو الشعور بالكتمة، يتراءى لي أنها ناجمة عن التوتر المصاحب لك، بسبب وجود الوسواس.. وإذا كنت قد أجريت فحوصاً شاملة وخرجت النتائج سليمة، فمن المهم محاولة تجاهل تلك الأوجاع وتناسيها، لأن التفكير فيها من الطبيعي أن يزيد من الشعور بها، بمعنى أنني ـ لا شعورياً ـ بسبب سيطرة تلك الأفكار علي، أشعر أن دائرة الآلام تتسع، وأن الألم يزداد، مع أنه لا يوجد شيء من ذلك في الحقيقة .. ولذا فمعظم هذا اللون من الأمراض، هو من الأمراض النفسجسدية، أي التي تصاحب مرضاً نفسياً، والوسواس القهري، أحد الأمراض النفسية .
بنتي الكريمة: من المؤكد أنك سألت الكثير من المشايخ عن الحكم الشرعي لمثل حالتك، ومن الطبيعي أنهم أكدوا لك أنه يفترض أن تمضي في صلاتك ولا تلتفتي لأي شيء من الوساوس، ومن هنا يأتي دورك في تقوية عضلات إرادتك، ومحاولة تجاهل واردات الوساوس .. وسيكون الأمر متعباً أول الأمر، إذ تشعرين بالتضايق، كيف تحسين أن صلاتك ناقصة، ولم تعيديها، أو أنك شككت ولم تسجدي للسهو، لكنك حين تحتملين مثل هذا الضغط سيخف عليك بالتدريج، حتى تكادين تتخلصين من الوساوس .
لكن حين ترين نفسك غير قادرة على الصمود، فأرى مراجعة طبيبة نفسية جيدة، مع أهمية التنبه إلى أن الأدوية النفسية لا تشفي من الوسواس، ولكنها تعطي الإنسان فرصة أكبر في مقاومته . وقدرة الإنسان على مدافعة الوساوس – في ظل مساعدة العلاج – قد تقصر مدة العلاج وتقللها .
وهناك من يتخوف من آثار الأدوية النفسية، ولكن حسب علمي أن أعلجة الوسواس قد تؤدي – أثناء تعاطيه – إلى زيادة في الوزن، تزول بعد تركه، كما يشعر متناول أعلجته ـ في البداية ـ بلون من جفاف الحلق، لا يلبث أن يذهب.. وهناك أنواع منها قد تؤدي إلى غثيان، خاصة حين تكون المعدة قابلة لذلك، لكن هناك خيارات أخرى في الأدوية.
هناك طريقة يوصي بها النفسانيون للتخلص، وهي أنه بدلاً من أن يوصى من يعاني من المخاوف والوساوس بتركها وتجنبها وتناسيها، أن يوجه إلى (استدعائها)، عبر جلسة يومية لمدة لا تقل عن شهر إلى شهرين. يجلس فيها الإنسان ويستدعي مخاوفه ووساوسه، يحاول استحضار الجو، الذي تأتيه فيه، وهو بالنسبة لك في الصلاة، ثم يحاول أن ( يطبّع ) نفسه عليها، بتصور نفسه داخل لجتها، غير متضايق منها، ماض في طريقه وسطها، مبتسماً.. ومن الطبيعي أن الإنسان في البداية سيشعر بضغط المخاوف أكثر .. ولكن من المهم ألا يقوم أو ينصرف – مهما يكن الأمر – حتى ينتهي وقت الجلسة المحدد بنصف ساعة. لأن انصرافه يقوي شعوره بالخوف، وانهزامه أمام هجوم المخاوف، ومن ثم يعطي نتيجة عكسية.
لأن الأفكار – مهما كان ضغطها وإزعاجها – لها سقف تقف عنده، فهي ترتفع لدى الإنسان، وينتابه التوتر والخوف والضيق، وقد تعتريه حالات من الخفقان والتعرق، لكن ارتفاعها يقف عند سقف معين، لتبدأ بالانسحاب.. وحين يعايش الإنسان الذي يعاني من هذا الأمر، بصورة مكرورة، تقل مخاوفه منها مع كل جلسة، لتنتهي الجلسات بتطبعه، وتأقلمه، وزوال الحساسية والخوف المصاحب.
بنتي الكريمة: بالنسبة لموضوع الطلاق فأود أن أذكرك، أنه وإن كان له وقعه المؤلم على مثلك، إلا أنه على الجانب الآخر، غير المنظور، قد يكون الله أراد من ورائه لك خيراً.
وكم من الحوادث التي وقفت عليها، رأيتها أنا أو غيري، برؤيتنا البشرية السريعة، خسارة وضرراً، ثم اتضح أنها كانت خيراً (عظيماً) لصاحبها، لكن هذا لم يكن واضحاً لنا مع بداية حدوث الأمر.
ثم من الجيد ألا تتمحوري حول ذاتك، وتنطوي على نفسك، بل حاولي أن تكوني أكثر الوقت مع أهلك أو بعض من حولك، ممن ترتاحين له، واشغلي وقتك بالقراءة وتطوير الذات، فربما ساعدك ذلك كثيراً في التخلص مما تعانين منه، ولعلي أرشح لك كنموذج لذلك قراءة كتاب: هل فات الأوان، من إعداد باسل شيخو، وإلبوم: ريّح بالك، للدكتور عبد الله الملحم .. ولو قرأت كتاباً مترجماً بعنوان: استشعر الخوف وقم بالعمل بطريقة ما، مع ملاحظة ما فيه من ملاحظات، فربما نفعك الله له .
وما ذكرته كله لا يتنافى – إطلاقاً – مع قراءتك على نفسك، ومن هنا فأختم ردي بوصيتين، الأولى: الحرص على قراءة أوراد الصباح والمساء، وتحريك اللسان (المستمر) بالاستغفار، فالمصطفى – صلى الله عليه وسلم – يقول: "من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجاً، ومن كل همٍّ فرجاً".
الثانية: حين تأوين إلى فراشك للنوم، أن تطبقي هذا الحديث: "عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَرَادَ النَّوْمَ جَمَعَ يَدَيْهِ فَيَنْفُثُ فِيهِمَا ثُمَّ يَقْرَأُ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ وَقُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ وَقُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ثُمَّ يَمْسَحُ بِهِمَا وَجْهَهُ وَرَأْسَهُ وَسَائِرَ جَسَدِهِ".
ألبسك الله ثياب العافية، وأزال عنك ما يؤذيك، وصرف عنك ما يتعبك.



زيارات الإستشارة:6215 | استشارات المستشار: 316


الإستشارات الدعوية

كيف أتغلب على شهوة نفسي وعلى الشيطان؟
وسائل دعوية

كيف أتغلب على شهوة نفسي وعلى الشيطان؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي 02 - رجب - 1434 هـ| 12 - مايو - 2013

مناهج دعوية

لا تتبعي عورات الناس ولا تفتشي فيها

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير6479



الدعوة والتجديد

دلوني على طرائق لزيادة الرزق!

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان6547

استشارات إجتماعية

زوجي ظلمني كثيرا ولا أدري ما أفعل!
قضايا اجتماعية عامة

زوجي ظلمني كثيرا ولا أدري ما أفعل!

علي بن مختار بن محمد بن محفوظ 26 - شعبان - 1436 هـ| 14 - يونيو - 2015




قضايا اجتماعية عامة

زوجي قرر السفر بدوني ؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4742

استشارات محببة

اخترت هذا الموضوع فهل هو مناسب؟
الإستشارات التربوية

اخترت هذا الموضوع فهل هو مناسب؟

فضيلة الأستاذ المحترم أ.د عبدالكريم بكٌار .السلام عليكم ورحمة...

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار1994
المزيد

كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!
الإستشارات التربوية

كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!

السلام عليكم ورحمة الله.. rnابني البالغ من العمر 7 سنوات يعاني...

د.عصام محمد على1994
المزيد

هل يلزمنا شرعا أن نسمي بالاسم الذي قاله زوجي في المنام?
الأسئلة الشرعية

هل يلزمنا شرعا أن نسمي بالاسم الذي قاله زوجي في المنام?

السلام عليكم..أنا امرأة متزوجة ونعيش تقريبا بسعادة ولا يخلو بيت...

د.مبروك بهي الدين رمضان1994
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1994
المزيد

أخي دائما يخطئ علي بالكلام وأتركه تجنبا للمشاكل!
الاستشارات الاجتماعية

أخي دائما يخطئ علي بالكلام وأتركه تجنبا للمشاكل!

بسم الله الرحمن الرحيم.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أولا.....

منى محمد الكحلوت 1994
المزيد

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1994
المزيد

هذه إفرازات ولا
الأسئلة الشرعية

هذه إفرازات ولا "كدرة"!

السلام ورحمة الله وبركاته ... أختصر السؤال وأتمنّى أن تكون الإجابة...

د.مبروك بهي الدين رمضان1994
المزيد

الوالد يرفض تزويجها بالسلفي!
الاستشارات الاجتماعية

الوالد يرفض تزويجها بالسلفي!

السلام عليكم
أرجو منكم أن تتفضّلوا بإفادتي بالرأي الشرعي...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1994
المزيد

زوجي مصر على ألاّ يستقلّ عن أهله!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي مصر على ألاّ يستقلّ عن أهله!

السلام عليكم ورحمة الله تزوّجت شخصا كان مطلّقا قبلي وزوجته...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1994
المزيد

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أعاني من مشكلة أقف عندها...

د.خالد بن عبد الله بن شديد1994
المزيد